المشاركات

عرض المشاركات من أكتوبر, 2013

جـــــــزيرة بورا بورا الرائعة

صورة
تبدو جزيرة بورا بورا
كما لو كانت مشهداً خيالياً لأحد الروايات الرومانسية، بزرقة سمائها الصافية، وخضرة
أشجارها اليانعة وتدرجات مياهها الهادئة، لترسم جميعها مشهداً أخاذاً جعل من بورا
بورا واحدةً من أجمل الوجهات السياحية في العالم (خاصةً
لقضاء شهر العسل)!


 تقع هذه الجزيرة الساحرة بعيداً عن التلوث والضوضاء التي يصنعها
الإنسان في مكان منعزل منتصف جنوب المحيط الهادي، وهي جزء من مجموعة جزر ليوارد
التي تتبع فرنسا كجزء من الأقاليم الفرنسية التي تقع وراء البحار (أي أنها تابعة
لفرنسا ولكنها خارج القارة الأوروبية!).


 أما عن غرابة اسمها، فتعني بورا بورا
باللغة التاهيتية “الولادة الأولى”، لأنها (حسب ما يقول السكان المحليون) كانت
الجزيرة الأولى التي تظهر بعد جزر رياتيا. تتميز بورا بورا بأنها محاطة بالشعب
المرجانية من أغلب اتجاهاتها، بينما توجد بحيرة كبيرة غرب الجزيرة.





 أما عن عدد
سكانها فلا يتعدى الـ9,000 نسمة (حسب إحصائيات 2007)، ويعتمد سكانها بشكل أساسي على
السياحة كمصدر للدخل، بينما تقتصر منتجاتها على المنتجات البحرية ومحاصيل أشجار جوز
الهند. أصبحت بورا بورا محمية فرنسية في العام 1842 ولا زالت كذلك حتى اليوم. 





















جسر لندن بريدج التاريخية على نهر التايم

صورة
جسر لندن يشير إلى عدد قليل من الجسور التاريخية في وسط مدينة لندن، إنجلترا. وقد غطت هذه الجسور المسافة من نهر التايمز. افتتح الممر الحالي الذي صدر قبل من دعامات الخرسانة والحديد لحركة المرور العامة في عام 1973. في وقت لاحق تأريخ بها ولابد من استبدالها مع التصميم الجديد قبل أن أنه مصنوع من الخشب الجسور الخشبية في الواقع سلسلة من الجسور. تم بناء الجسر الأول على لندن من قبل مؤسس لندن. جسر لندن الحالي التي تقع في نقطة الغرب من نهر من المكان، تقع على بعد حوالي 30 مترا في الاتجاه المعاكس لتدفق المياه (المنبع). وقد تم تغييره من الموقع القديم من الجسر الذي حل محل في وقت لاحق من قبل التصميم الجديد. افتتح بوتني في عام 1729 والتي كانت مجموعة من سلسلة من الجسور في المنطقة قبل هذا كان جسر لندن وفاة فقط والتي كانت تستخدم لعبور النهر من نهر التايمز. ويجري بدا الشكل الحالي للجسر بعد من قبل منظمة تدعى، عقارات بيت بريدج. بل هو مساعدة الفرد الذي يجري تحت إشراف مؤسسة مدينة لندن نفسها. ويجري أيضا بدا الطريق A3 الذي بعد من قبل السلطة المحلية. ويجري الآن تحديد جسر لندن وأبراج المجاورة كما ازدحاما المنطقة ال…

جسر هوفر: عندما يلتقي الفن مع الإبداع

صورة
يحتل سد هوفر المرتبة السابعة لروائع البناء في العالم, واثبت للكثيرين خاصة الذين تبنوا القول باستحالة اقامة سد هناك لعدم امكانية صموده امام الطبيعة القوية التي يتوقع تفتيتها له حال بنائه في اي وقت, ويبلغ طوله 379 متر ويرتفع نحو 221 متر, وبإمكانه احتواء 31 تريليون ليتر من الماء, وقد تم البدْء في اعمال السد في عام 1931, وشارك في بنائه ما يقرب من 16 الف عامل جاءوا من جميع أنحاء الولايات المتحدة التي كانت وقتها تعاني ركودا وأزمة اقتصادية ضخمة حيث كان يعتبر هذا امرا غير مستغل.
ووسط هذه التضاريس الصعبة والوعرة التي بين جبلين يفصل بينهما وادي شديد الانحدار بعرض 579 متر على ارتفاع 271 متر في الهواء فوق نهر كولورادو، تم بناء جسر يربط جانبي الوادي على هذا الارتفاع الشاهق.
فكرة مستحيلة
كانت فكرة انشاء الجسر فوق السد مستحيلة, الا ان بناؤه جاء ليفوق كل التوقعات, فهو يبعد عن جنوب شرق مدينة لاس فيجاس حوالي 48 كم مربع, وتكلف بناء الجسر 250 مليون دولار يبدأ من مقاطعة "كونتي" في "نيفادا" وينتهي في "موهاف" في "اريزونا", وقد استغرق بناؤه 12 عاما من التخطيط, بالاضافة ال…